Welcome to Fast Trans Translation

اليوم العالمي للغة العربية 2023: بوابتك نحو زخر الأمة اللغوي 1445 هـ

اليوم العالمي للغة العربية هو يوم الأمة العربية ويوم ميلادها وموطن عظمتها وتطورها. إن اللغة العربية ملكة متوجة تربط على قلوب رعيتها، وتجمعهم في ظلها الذي صار يمتد لكل بقاع الأرض، وقد وقعت في قلوبهم موقعاً جديراً بكل تقديرٍ واحترامٍ وإعجابٍ وفيرٍ. زهرة زاهية اللون لا تذبل ولا يتبخر عبقها القوي عن حواسك حتى يضيف لك وقاراً وإجلالاً لا يتبخر عن روحك ويترك أثراً طيباً نبيلاً في هويتك، فلا يكون منك إلا أن تكن التقدير والإجلال لتلك اللغة الشريفة التي لم تجد منها سوى كل الخير.

 

ما هو اليوم العالمي للغة العربية؟

هذه الملكة الخيرة التي نتحدث عنها اليوم، قرر العالم أن يخصص لها يوماً من كل عام حتى يحتفل فيه بها وبكل الآمال التي تسطرها في تاريخ رعيتها منذ ولدت منذ دهور؛ فصار الثامن عشر من شهر ديسمبر من كل عام اليوم العالمي للغة العربية، وقد بدأ هذا الحدث في عام 2012 ، حيث يصطف الجميع ويخلعون القبعات والعمامات عن رؤوسهم وينحنون احتراماً لما تعنيه لهم اللغة العربية وما قدمته ومازالت تقدمه من أجلهم.

تم اختيار هذا اليوم دون سائر أيام العام؛ لأنه اليوم الذي اعترف فيه العالم بأكمله بأحقية اللغة العربية في أن تُتَوج كملكة بشكل رسمي، وقد أدركوا دورها في تقدم حضارتهم وأصالة ثقافتهم. ففي الثامن عشر من شهر ديسمبر لعام 1973 ميلاديا قامت الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو العالمية بإقرار اللغة العربية من اللغات الرسمية التي يستخدمونها مما جعل اللغة العربية لغة رسمية عالمياً، ولم يكن هذا القرار سهلاً يسيراً، وإنما كان محطة أخيرة في رحلة التعرف العالمي على اللغة العربية.

ما هو تاريخ اليوم العالمي للغة العربية؟

رغم أنها في منتصف القرن الماضي كانت مجرد لغة محلية وإقليمية فقط، وكانت قوتها محدودة، فقد استخدمت قوتها الخفية؛ فهي ناعمة كرمال الصحاري العربية التي تتطاير ذرات في الهواء فلا تشعر بقوتها، ومن ثم تجدها تغلف جسدك وتسلب قلبك وتجعلك من أشد المؤمنين بها:

في ستينيات القرن المنصرم، أجازت اليونسكو وأوجبت على نفسها استخدام اللغة العربية أثناء إقامة المؤتمرات في بلدان عربية أو ناطقة باللغة العربية، وأوجبت على نفسها كذلك ترجمة المستندات الوثائق التي تصدر بحق الشعوب المتحدثة باللغة العربية إلى اللغة العربية.

ثم بعد سنوات قليلة – فمازلنا في العقد السادس من القرن الماضي – شرعت اليونسكو في الترجمة الفورية لجلساتها العامة إلى اللغة العربية احتراماً لضيوفها الذين يستمتعون بالعربية كلغتهم الأم ، واعتمدتها لغة عمل في المنظمة، وأتاحت خدمات الترجمة الفورية إلى اللغة العربية.

لاحقا في العقد السابع من نفس القرن وتحديدا في عام 1973 ميلادياً استخدمت الأمم المتحدة اللغة العربية في نقاشات جلسات الجمعية العامة، ثم قررت إعلانها لغة رسمية علي مستوى العالم.

في عام 2012، قامت اليونسكو بإقامة الاحتفالات باللغة العربية في يوم إعلانها لغة رسمية ممهِدة الطريق لتقليد سيمتد لسنوات وعقود وقرون من الزمان. بعد مرورِ عامٍ واحد قام اليونسكو بإدراجه ضمن خطة الاحتفالات السنوية الخاصة به.

 

ما هو شعار اليوم العالمي للغة العربية لعام 2023؟

أعلنت الأمم المتحدة سابقاً عن شعار اليوم العالمي للغة العربية لهذا العام. وقد آتى الشعار باللونين الأزرق والأبيض، وهما اللونان الخاصان بكل من شعار الأمم المتحدة وشعار منظمة اليونسكو، إشارة إلى الارتباط الوثيق بين هذا اليوم التي أعلنت فيه اللغة العربية لغة رسمية عالمية وجهود المؤسستين التي أثمرته. تصميم الشعار يشمل الرقم الثامن عشر محاطاً برسم المنزل المستوحى من رسم المنزل الموجود في شعار منظمة اليونسكو؛ تعبيراً عن احتضان اليونسكو لهذا الحدث الهام، حيث إنها أول منظمة عالمية تقيم الاحتفالات باللغة العربية. كما أطلقت الأمم المتحدة الاحتفالات لهذا العام تحت عنوان: “مساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة الإنسانية”.

 

مساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة الإنسانية:

تريد المنظمة تسليط الضوء حول المساهمات الجليلة المسؤولة عنها اللغة العربية والتي أضافت الكثير للبشرية من خلال اليوم العالمي للغة العربية لهذا العام. فمثلاً بدون اللغة العربية لما وصلنا إلى الحداثة من الأساس؛ لأننا لم نكن لنصل إلى عصر النهضة: فمن خلال اللغة العربية تمكن العرب من اجتياز عصر الظلام إلى العصر الذهبي للإسلام، وقد اقتبست أوروبا العلم منهم باللغة العربية وساعدت بتطويره.

لولا اللغة العربية لما تعرفنا على الكثير من القواعد النحوية واللغوية التي ساعدت على توسيع مداركنا وتحرير ألسنتنا التي تعلمت نطق حروف جديدة في اللغة.

لم نكن كذلك لنتذوق حلاوة الشعر العربي الذي انفرد بخصائص دون غيره من أنواع الشعر وساعدنا في بلوغ آفاق جديدة في خيالنا بجزالة اللغة ومرونتها.

 

ما هي أهداف اليوم العالمي للغة العربية:

في كل عام، يعمل اليوم العالمي للغة العربية على أخذ خطوات جادة وسريعة في أمور معينة تخص اللغة العربية والمتحدثون بها، بجانب الاهتمام بتسليط الضوء على موضوع جديد كل عام كمساهمة اللغة العربية في الحضارة والثقافة الإنسانية لهذا العام مثلاً. 

يهدف اليوم العالمي للغة العربية إلى تسليط الضوء إلى المشكلات التي تواجه اللغة العربية، ولفت انتباه الدول والمؤسسات إلى ما يمكن فعله لحل هذه المشكلات، ويعد اليوم العالمي للغة العربية مناسبة جيدة لتوجيه أنظار العالم إلى أهم ما يميز الثقافة العربية وتعريفهم بحال المتحدثين بها، ويساهم اليوم العالمي للغة العربية كذلك في تعزيز العلاقات بين الدول العربية وتذكيرهم بعامل اللغة الذي يربط بينهم كإخوة وأبناء عمومة.

 

ما هي فاعليات الاحتفال في اليوم العالمي للغة العربية:

ترتب منظمة اليونسكو لمجموعة من الفاعليات للاحتفال باليوم العالمي للغة العربية لهذا العام. ستبدأ الاحتفالات في باريس في السادس عشر من ديسمبر حيث سينخرط المدعوون والضيوف في مجموعة من النقاشات والخطابات عن اللغة العربية وما يبرزها ويميزها بين دول العالم. ثم يليها الاحتفالات في مقر نيويورك في يومي التاسع عشر والعشرين من شهر ديسمبر برعاية البعثة الدائمة للمملكة العربية السعودية كإحدى الدول المتحدثة باللغة العربية الفصحى تحت عنوان “مسيرة 50 عاما”. اثناء هذه الاحتفالات يوم العشرين من ديسمبر سيقيم النادي العربي بالامم المتحدة فاعلية تحت عنوان “تخاطبوا معي بالعربية”.

 

كيف يمكننا الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية من منازلنا؟

من الفاعليات التي يمكن ممارستها من المنزل وستستمتع بها كافة عناصر الاسرة سواء الاطفال أو البالغون هو تخصيص هذا اليوم للتحدث باللغة العربية الفصحى دون أي لهجة محلية أو إقليمية، حتى نتذوق نغماتها العذبة وتعبيراتها النقية قوية الشعور وثرائها. يمكن لأفراد الأسرة أن يجتمعون كذلك ليشاهدوا إحدى الوثائقيات التي تتناول موضوعات تتعلق باللغة العربية. ويمكن أيضاً للبالغين أن يحاولوا تعلم قراءة بعض أبيات الشعر الجاهلي وفهم معانيه وتذوق لغته، أما الأطفال فيمكن تخصيص نشاط مماثل مناسب لعمرهم.

 

ما هي السمات المميزة للغة العربية؟

تميزت اللغة العربية بكونها اللغة التي شرفها الله -عز وجل-  فتنزل بها كتابه الكريم على نبينا محمد صلي الله عليه وسلم، فصار لها بذلك مكانة قدسية خاصة في قلب كل من يدين بالإسلام.

أجلها الله -عز وجل-  كذلك حين أقرها لغة واجبة لأداء الكثير من العبادات كالصلاة وقراءة القرآن، حيث لا يجوز ترجمة القرآن إلى لغة أخرى، واستخدامها في ترتيله، فإما قراءته باللغة العربية أو قراءة تفسيره بلغاتٍ أخرى. 

مر بالبشر العديد من اللغات عبر العصور من بداية الخليقة حتى يومنا هذا، وتعرضت العديد من اللغات للانقراض والموت، وعلى الرغم من أن اللغة العربية من أقدم الألسنة السامية، فهي ما زالت حية بثرائها على ألسنة المتحدثين بها.

 

ما هي أهمية اللغة اللغة العربية؟

بما أنها من أقدم لغات العالم، فإن اللغة العربية شاهدة على العديد من عصور الازدهار، وعصور التدهور، والحروب، والثورات السياسية والثقافية والعسكرية، والفاجعات التي جعلت الراس يشيب، وقيام أمم، وموتها.

اللغة العربية هي اللغة الرسمية لكل الدول العربية، وإحدى أهم الأسباب التي تجمعهم وتوحدهم، فنحن العرب تتشابه ثقافاتنا لتشابه لغتنا التي جعلت تجاربنا موحدة، فصار الصبر والكرم من صفات تعامل أحدنا مع الآخر.

 

ما هي أهمية تعلم اللغة العربية للأطفال؟

الأطفال هم مستقبل الأمة، فهم رجال ونساء الغد الذين يقودون الأمة تجاه المستقبل، ولذلك فمن بالغ الاهمية أن تبث في نفوسهم اللغة العربية، فتصبح جزءاً من أرواحهم حتى تنمو وتزهر هويتهم الوطنية العربية، ومن قبلها يزهر الإسلام في قلوبهم؛ من أجل أن يتعلموا تذوق معاني القرآن الكريم فتنفذ إلى قلوبهم وتسكنه. اللغة العربية هي الهدف والوسيلة التي يجب أن يعملون من أجله. 

 

ختاماً عن من لا ختام لها:

نود أن نبشركم أن لغتنا العربية البهية ستصبح من اللغات الرسمية التي تستخدمها منظمة الفيفا في بطولاتها، فتصبح اللغة العربية اللغة الخامسة التي تعتبرها المنظمة من لغاتها الرسمية، فيبدو أن غداً سيشرق على لغتنا العربية العزيزة. كهدية أخيرة جمعنا لكم بضع كلمات تحدث بها العرب والأجانب عن اللغة العربية…

 

قالوا عن اللغة العربية:

قال الإمام ابن تيمية رحمه الله: معلوم أن تعلم العربية وتعليم العربية فرض على الكفاية.

وقال كذلك: فإن اللسان العربي شعار الإسلام وأهله واللغات من أعظم شعائر الأمم التي بها يتميزون.

قال وليام وركا: إن للعربية ليناً ومرونةً يمكنانها من التكيف وفقاً لمقتضيات العصر.

قال الفرنسي إرنست رينان: من أغرب ما وقع في تاريخ البشر، اللغة العربية!! فقد كانت غير معروفة فبدأت فجأة في غاية الكمال سلسلة غنية كاملة فليس لها طفولة ولا شيخوخة، تلك اللغة التي فاقت أخواتها بكثرة مفرداتها ودقة معانيها وحسن نظام مبانيها.

وقد تحدث امامنا الشافعي رحمه الله عن لغتنا العربية فقال: لا يعلم من إيضاح جمل عِلْمِ الكتاب أحدُ، جَهِلَ سعة لسان العرب، وكثرة وجوهه، وجماع معانيه وتفوقها. ومن عَلِمَها، انتفت عنه الشُّبَه التي دخلت على جهل لسانها.

وقال كذلك رحمه الله: ما جهل الناس ولا اختلفوا إلا لتركهم لسان العرب، وميلهم إلى لسان أرسطو طاليس.

 

وهذا هو أقل ما تقدمه شركة فاست ترانس للترجمة المعتمدة لبيان فضل اللغة العربية في يومها العالمي.

محتوى قد يهمك

Fast4Trans-logo-white